منتدي شباب المنصوره




منتدي شباب المنصوره

شباب وبنات |ضحك | تهييس | لعب | دردشه | مواضيع شبابيه
 
HomeCalendarFAQSearchRegisterLog in
ملحوظة هامه : بعد تسجيلك فى منتدى ( شباب المنصورة ) ولم تفعل اشتراكك عن طريق ايميلك الذى سجلت به .. فسوف نفعل اشتراكك تلقائياً فى خلال 24 ساعه من تسجيلك

Share | 
 

 الفحص الطبي قبل الزواج

View previous topic View next topic Go down 
AuthorMessage
m0r0o0
Admin
Admin


العمر : 31
Male
معدل حضور العضو :
100 / 100100 / 100


PostSubject: الفحص الطبي قبل الزواج   Tue Mar 23, 2010 10:07 pm




[center]أهمية الفحص الطبي قبل الزواج

مع دعسل فصل الصيف تكثر مناسبات الزواج و الأفراح فتجد الأشخاص المقبلين على الزواج والحياة الجديدة
يهتمون بهذا اليوم السعيد الذي يمثل بالنسبة لهم الانتقال إلى حياة جديدة مملوءة بالتفاؤل و الحياة،
وويتخللها بعد توفيق الله إنجاب ذرية طيبة تزيد حياتهم فرح ومسرة


و قد يفوت عليهم التفكير أن الحمل و إنجاب الأطفال
قد يصاحبه أمور لم يطرأ على بالهم ولم يتخيلوا انه من الممكن أن يحدث لهم.و بما انه من الممكن التنبؤ بهذه الأمور طبيا
و من الممكن تجنب بعضها لزم أن يقوم هؤلاء ممن يريد الزواج بالتأكد من هذه الأمور عن طريق الفحص الطبي قبل الزواج



و قد سنت بعض الدول العربية أنظمة لتطبيق الفحص قبل الزواج.و إذا كانت السعودية و البحرين و الإمارات تحث بشكل اختياري على
القيام بهذه الفحوصات فان الأردن سنت نظام يجبر من يريد الزواج بالفحص الطبي قبل عقد القران.و تعد المجتمعات العربية
بشكل عام من المجتمعات التي يشيع فيها زواج الأقارب ضمن نطاق القبيلة، أو العشيرة، أو العائلة والأسرة الواحدة.

وهى انواع من الزيجات معرضة لحد كبير الى ظهور العديد من الامراض الوراثية حيث يتوقع إحصائيا أن يصاب طفل واحد من كل 25 طفل
بمرض وراثي ناتج عن خلل في الجينات أو بمرض له عوامل وراثية خلال الخمس وعشرين سنه من عمره



و يتوقع أن يصاب طفل واحد
لكل 33 حالة ولادة لطفل حي بعيب خلقي شديد. كما يصاب نفس العدد بمشكلات تأخر في المهارات و تأخر عقلي. وتسعه من هؤلاء المصابون
بهذه الأمراض يتوفون مبكرا أو يحتاجون إلي البقاء في المستشفيات لمده طويلة أو بشكل متكرر ولها
تبعات مالية واجتماعيه و نفسيه . وهذه الأعداد لها تبعات عظيمة و معقدة على الأسرة وبقيه المجتمع


من هنا كانت اهمية اجراء الفحص الطبى
قبل الزواج الذى يمكنه من معرفة العديد من الامراض الوراثية الخطيرة وحتى على الاقل يمكنه من معالجة بعضها
قبل بدء الحياة الزوجية ..

الأمراض المنتشرة في العالم العربي
يصعب معرفة و حصر الأمراض المنتشرة في الوطن العربي و ذلك ناتج لشح
المعلومات الموثقة عن هذه الأمراض.كما أن بعض نسبة انتشار هذه الأمراض
تختلف من دولة لأخرى.ولكن و بشكل عام نقسم الأمراض الأكثر شيوعا في العالم
العربي إلى عدة أقسام


القسم الأول :
أمراض الدم الوراثية مثال فقر الدم المنجلي
و فقر دم البحر المتوسط و أنيميا الفول.

القسم الثاني:
أمراض الجهاز العصبي كمرض ضمور العضلات الجذعي و أمراض ضمور العضلات باختلاف أنواعها و ضمور المخ و المخيخ.

القسم الثالث :
هي أمراض التمثيل الغذائي المعروفة بالأمراض
الإستقلابية التي تنتج بسبب نقص أنزيمات معينة.

القسم الرابع :
أمراض الغدد الصماء خاصة أمراض الغدة الكظرية و الغدةالدرقية.و معظم هذه الأمراض تنتقل بالوراثة المتنحية
و التي يلعب زواج الأقارب فيها دور كبير في زيادة أعدادها.

نظرة وراثية:

يقسم الأطباء أسباب العيوب الخلقية و الأمراض الوراثية إلى أربع أقسام رئيسية


القسم الأول :
وهذا النوع في العادة ليس له علاقة بالقرابة، و أسباب حدوثها في الغالب غير معروفه.
ومن اشهر أمراض هذا القسم متلازمة داون (او كما يعرف عند العامة بالطفل المنغولي) . و متلازمة داون ناتجة
عن زيادة في عدد الكروموسومات إلى 47 بدل من العدد الطبيعي 46



القسم الثاني :
من العيوب الخلقية و الأمراض الوراثية
تلك الأمراض الناتجة عن خلل في الجينات. ويتفرع من هذاالقسم أربع


أنواع من الأمراض :
الأمراض المتنحية, الأمراض السائدة ,
و الأمراض المرتبطة بالجنس المتنحية و الأمراض المرتبطة بالجنس السائدة .

الأمراض المتنحية:
هي أمراض تصيب الذكور و الإناث بالتساوي ويكون كلا الأبوين حامل للمرض مع
أنهما لا يعانيان من أي مشاكل صحية لها علاقة بالمرض. وفي العادة يكون بين
الزوجين صله قرابة.
ولذلك تنتشر هذه الأمراض في المناطق التي يكثر فيها زواج الأقارب كبعض المناطق في العالم العربي


ومن اشهر هذه الأمراض أمراض الدم الوراثية، خاصة مرض فقر الدم المنجلي
(الأنيميا المنجلية) وفقر دم البحر المتوسط (الثلاسيميا ) و أمراض التمثيل
الغذائي بأنواعها.

أما الأمراض السائدة:
فإنها في العادة ليس لها علاقة بالقرابة, وتتميز بإصابة أحدى الوالدين بنفس المرض
واشهر أمراض هذا النوع متلازمة مارفان.و مع أن هذا النوع من الأمراض ليس له علاقة بالقرابة, ولكن عند زواج اثنين مصابين بنفس المرض
(وقد يكون بينهما صله نسب ) فقد تكون الإصابة في أطفالهماشد او اخطر وذلك لحصول الطفل على جرعتين من المرض من كلا والديه.

والنوع الثالث من أمراض الجينات هي الأمراض المرتبطة بالجنس المتنحية



وهذا
النوع من الأمراض ينتقل من الأم الحاملة للمرض فيصيبأطفالها الذكور فقط.
واشهر هذه الأمراض مرض نقص خميرةأو ما يسمى بأنيميا الفول) وهذا النوع في
العادة ليس لها علاقة بزواج الأقارب، ولكن المرض قد يصيب البنات إذا تزوج
رجل مصاب بالمرض بإحدى قريباته الحاملة للمرض.

النوع الرابع و الأخير هو الأمراض المرتبطة بالجنس السائدة
هي أنواع من الأمراض النادرة والتي في العادة تنتقل من الأمإلى أطفالها الذكور و الإناث, وقد يكون شديد في الذكور مقارنه بالإناث.

نتابع القسم الثالث
من العيوب الخلقية و الأمراض الوراثية

هي الأمراض المتعددة الأسباب ومعظم الأمراض تدخل تحت هذاالقسم, فمثلا مرض
السكر, وارتفاع ضغط الدم, والربو,و الظهر المشقوق(الصلب المشقوق), و الشفة
الأرنبية وغيرها من الأمراض كلها تدخل تحت هذا الباب . إن الأسباب وراء
هذه الأمراض في العادة غير معروفه ولكن جميع هذه الأمراض لا تحدث إلا في
الأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي وتعرضوا إلى سبب ما في البيئة المحيطة
بهم. في العادة ليس لزواج الأقارب علاقة في حدوث هذه الأمراض ولكن إذا
تزوج شخصين مصابين بأي نوع من هذه الأمراض يزيد من احتمال إصابة الأطفال
مقارنه بإصابة احد الوالدين فقط مصاب بالمرض


القسم الرابع


و الأخير من العيوب الخلقية و الأمراض الوراثية هي مجموعه من الأمراض
المتفرقة والتي يصعب حصرها ومن اشهر هذه الأمراض, الأمراض المرتبطة
بالميتوكندريا والتي تنتقل من الأم فقط إلى بقيه أطفالها

أهداف الفحص الطبية ونوعية الاختبارات التى تتم على كل من الرجل والمرأة :


1 ـ معرفة قدرة الرجل والمرأة بدنيا على إتمام الزواج.
2 ـ كشف ما في أحدهما من عقم (عجز عن الإخصاب).
3 ـ كشف عجز الرجل الجنسي (البدني أو النفسي) عن الملامسة.
4 ـ كشف فتور المرأة الحسي (البرود النسوي)، وما في جهازها التناسلي من نقص (كأن تكون محرومة من الرحم).
5 ـ الأمراض التناسلية التي تنتقل من أحدهما للآخر بعد إتمام الزواج.
6 ـ الأمراض الوراثية (وأخطرها السكر، وتخلف العقل والهيموفليا)، وهي
تلازم الأولاد طوال حياتهم، ويتعذب بها الوالدان كلما شاهدا آثارها في
ذريتهما العزيزة.
7 ـ أمراض تؤثر في الحمل والولادة والذرية (الأطفال)، مثل عامل الريسوس Rh
، ومرض القطط والكلابوالواجب أن يثقف الطبيب الزوجين تثقيفاً صحياً لضمان
التوافق النفسي بينهما، وتخليصهما من آثار الكبت والجهل بالأمور الجنسية
والحسية.

الخلاصه تقول

ان الفحص الطبي قبل الزواج.. قضية شائكة لها أبعاد متباينة،فقد تكون سببا
في نجاح العلاقة الزوجية وتقويتها، ويمكن أن تؤدي دورا مؤثرا في اتخاذ
القرار الصعب بالانفصال والرحيل.. ومهما كانت تلك النتائج إلا أن الحقيقة
التي لا تقبل الجدال أن الفحص الطبي قبل الزواج أصبح أمراً مهما لتفادي
حدوث مشاكل مستقبلية تؤثر بشدة علي العلاقة الزوجية.. والحقيقةالأكثر
تأكيدا أن المجتمع مازال يرفض وبشدة تلك الحقيقة ويعتبره عيباً ومجالاً لا
يجب الخوض فيه أو التلميح إليه؛ لأنه يحمل في داخله إهانة للطرف الآخر لا
يمكن نسيانها أو تجاهلها!

ففي فترة الخطوبة يهتم الشباب بالاختبارات النفسية ويفكر كل طرف في الآخر
هل هو الشخص الذي كان يبحث عنه ويتوافق مع طباعه.. إلا أنهم يتجاهلون
تماماً الجانب الصحي ومدى التوافق بينهما فيه.. على الرغم مما قد يسببه
بعد ذلك من مشكلات قد تؤدي إلى الانفصال، وسواء كانوا مقتنعين بأهميةهذه
الفحوص أو متشككين... إلا أن الثقافة السائدة في المجتمع لها اليد العليا
للتحكم في جانب لا يمكن إهماله في حياتهم وهي قبول القيام بتلك الفحوصات
أو رفضها..

وهنا

يجب توخي الحذر في تناول الموضوع بسهولة أو إهمال فذلك لن يترك أثره إلا
على الأطفال. ومن هذا المنظور, فإن التوعية الصحية بهذا الشأن لا بد أن
تتحول إلى إلزام أي رجل وفتاة يعزمان على الزواج وهذا بالتأكيد يأتي ضمن
مسؤوليات وزارة الصحة التي لا بد أن تقوم بدورها في توعية المجتمع إلى
جانب الإعلام والجهات المتخصصة الأخرى
[/center]


AnY WaY I cAn'T PlAy

Back to top Go down
http://sh-mans.rigala.net
 
الفحص الطبي قبل الزواج
View previous topic View next topic Back to top 
Page 1 of 1

Permissions in this forum:You cannot reply to topics in this forum
منتدي شباب المنصوره :: °•.ღ.•° المنتدى العام °•.ღ.•° :: القسم الطبى العــــام-
Jump to: